السفير بيومورجي خلال لقائه صباغ: تعزيز التعاون بين سورية وفنزويلا في مواجهة الإملاءات الأمريكية….

دمشق_وطن نيوز

أكد رئيس مجلس الشعب حموده صباغ خلال لقائه اليوم خوسيه بيومورجي سفير جمهورية فنزويلا البوليفارية بدمشق أهمية تعزيز العلاقات البرلمانية بين مجلس الشعب والجمعية الوطنية الفنزويلية بما يصب في مصلحة البلدين والشعبين.

ودعا صباغ إلى تبادل الزيارات بين البرلمانيين في البلدين بما يسهم في تبادل الخبرات وتعميق العلاقات الثنائية معرباً عن تقديره لمواقف فنزويلا الداعمة لسورية في حربها ضد الإرهاب.

وأشار صباغ إلى الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة من جانب الولايات المتحدة والدول الغربية على كلا البلدين سورية وفنزويلا وعدم شرعية هذه الإجراءات ومخالفتها الصارخة للمواثيق والأعراف الدولية والقانون الإنساني الدولي.

من جانبه دعا السفير الفنزويلي بدمشق إلى تعزيز التعاون والتنسيق المشترك بين بلاده وسورية في المحافل الدولية بمواجهة الإملاءات الأمريكية التي تستهدف النيل من وحدة وسيادة واستقلال كلا البلدين الصديقين.

وفي تصريح للصحفيين عقب اللقاء بين السفير بيومورجي أنه قام بتسليم رئيس مجلس الشعب رسالة من رئيس الجمعية الوطنية الفنزويلية خورخيه رودريغيس غوميز في إطار تعزيز أواصر الصداقة بين البلدين يعبر من خلالها عن رغبة الحكومة والبرلمان والجمعية الوطنية في فنزويلا بالاستمرار في تعزيز ودعم وتطوير العلاقات الثنائية على جميع الصعد.

وأكد السفير الفنزويلي أنه على العالم كله توجيه رسالة شكر إلى سورية لأنها تخوض الحرب ضد الإرهاب نيابة عن العالم أجمع وحققت خلالها انتصارات كبيرة.